حرية قلم

مرحباً بكم في منتدى حرية قلم
مع تحيات
ادارة المنتدي

الحريه في كل نواحي الحياه ، الحريه في الوطن ، الحريه في الاختيار ، الحريه في التعبير ، الحريه في الرائ


    تسونامي اليابان والزلزال ونهايه العالم المزعومه

    شاطر
    avatar
    THE LAST SAMURAI
    عضو ناشط
    عضو ناشط

    تاريخ التسجيل : 11/03/2011

    default تسونامي اليابان والزلزال ونهايه العالم المزعومه

    مُساهمة من طرف THE LAST SAMURAI في الإثنين مارس 14, 2011 2:31 pm





    قالوا عن تسونامي اليابان الأخير انه التمهيد لنهايه العالم التي يزعم الغرب أنها ستحدث في العام الجاري وزعموا أيضا أنها ستحدث في العام المقبل !!

    وقالوا أيضا أن التسونامي يتوافق مع بدء اقتراب القمر من الأرض يوم 19 مارس المقبل وهو أن القمر يكون في أقرب مسافه له من الارض وأن هذه الظاهره يسبقها كوارث زلازل وفيضانات وغيره كما حدث في تسونامي اندونسيا كان قبل اقتراب القمر من الأرض

    فما رأي القران الكريم وديننا حيال هذه الأمور الغيبيه التي يزعم بها الغرب
    دعونا نتحقق ولا نكون في موقع المتلقي الذي يأخذ الخبر ولا يبحث عن الحقيقه وراءه

    البدايه يجب ان نعلم أن اليابان بحكم موقعها على الكره الأرضية في أسوأ المواقع وهي على خط الزلزال الناري هي وتشيلي واندونسيا وغيرها فما حدث فيها ليس بجديد عليها فقد سبق أن حدث زلزال في اليابان دمر طوكيو عام 1923 واخر عام 1885 دعونا نبدأ في توضيح هذه الملابسات
    هذا الموضوع أقوم بطرحه بعد دراسه أكثر من مرجع وتقصى عن حقائق من مراجع عده

    بدايه سنتكلم عن الزلزال ويجب أن نعلم ما هو التركيب الداخلي للأرض

    التركيب الداخلي للأرض:
    تتركب الكرة الأرضية من الداخل إلى الخارج على النحو التالي:
    (أ) اللب: وهو قلب الكرة الأرضية ويوجد على عمق 2900 كيلومتر من سطح الأرض، ويتكون معظمه من الحديد والجزء الداخلي منه صلب، أما الجزء الخارجي منه فهو منصهر إلى حد السيولة.
    (ب)الوشاح: يحيط باللب ويصل سمكه إلى 2880 كيلومتر، ويتكون من صخور صلبة ثقيلة الوزن، والجزء الداخلي من الوشاح صلب والجزء الخارجي منصهر، أما الطبقة الخارجية منه والتي تقع تحت القشرة الأرضية مباشرة فهي شبه منصهرة وفي حركة بطيئة جداً ولكنها دائمة ومستمرة مما يؤدي إلى التولد المستمر لكميات هائلة من الطاقة المختزنة فيها والتي تظل تتزايد وتتزايد حتى تصل إلى مراحل تتفجر فيها من خلال اختراق القشرة الأرضية على هيئة ثورات البراكين والزلازل، وهذه الطبقة هي التي تلعب الدور الأكبر في حدوث الزلازل والبراكين في القشرة الأرضية التي تسبح عليها كما تسبح السفينة على الماء.
    ((جـ) القشرة الأرضية: وهي الغطاء الخارجي للأرض والتي تغلف الوشاح، وتتكون من صخور أخف وزناً من صخور الوشاح، ويتراوح سمك هذه الطبقة ما بين بضعة كيلومترات تحت المحيطات ـ وتسمى (القشرة المحيطية) ـ وعشرات الكيلومترات تحت الأرض اليابسة ـ وتسمى (القشرة القارية) ـ وهذه القشرة ليست جزءاً واحداً متكاملاً يحيط بالكرة الأرضية، وإنما هي أجزاء متلاصقة تسمى بالصفائح، وهي ذات مساحات هائلة يشمل كل منها أجزاء شاسعة من المحيطات والقارات وكأنما غطيت الأرض من الخارج بقشرة من البلاطات المتلاصقة وغير المستوية في شكلها أو في سمكها.
    وقد قسم العلماء هذه الصفائح إلى عدد يدل اسم كل واحد منها على المحيطات أو القارات التي تحتوي عليها وتتركب منها، ومن هذه الصفائح ـ وخاصة التي تقع بالقرب من موقع الكارثة ـ الصفيحة الهندية والصفيحة الاسترالية والصفيحة الفلبينية والصفيحة الأوراسية ـ أي الأوربية الآسيوية ـ والصفيحة العربية والصفيحة الإفريقية، هذه الصفائح المكونة للقشرة الأرضية ليست متلاصقة ومتلاحمة، وإنما يفصل بينها شبكة من الصدوع والأخاديد، وتتحرك هذه الصفائح حركة دائمة وببطء شديد كل صفيحة على حدة كوحدة مستقلة تسبح فوق الطبقة الخارجية للوشاح والتي هي شبه منصهرة وفي حالة فوران وحركة دائمة أيضاً.
    وتتحرك كل صفيحتين متجاورتين في واحدة أو أكثر من ثلاث حركات:
    (أ) حركة تباعدية: أي أن الصفائح تتباعد عن بعضها ببطء شديد على مر الألوف والملايين من السنين، مثال ذلك تباعد قارتي إفريقيا وأوروبا عن قارتي أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية مكوناً المحيط الأطلسي، وكذلك تباعد الصفيحة العربية عن الصفيحة الإفريقية مكوناً البحر الأحمر.
    (ب) حركة تقاربية: بمعني أن الصفائح تتقارب من بعضها أيضاً، فإذا كانت الحركة بطيئة وعلى مر ألوف وملايين السنين نتج عن ذلك التحام حواف الصفائح المتقاربة وضغطها الشديد على بعضها البعض مما يؤدي إلى ارتفاعها على شكل جبال ومرتفعات شاهقة، مثال ذلك التحام شبه الجزيرة الهندية بقارة آسيا مكوناً جبال الهيملايا. أما إذا كانت هذه الحركة التقاربية مفاجئة وسريعة كانت النتيجة هي الزلازل.
    (جـ) حركة انزلاقية : وذلك بأن تتحرك الصفيحتان المتجاورتان في اتجاه موازٍ لحافتيهما المتجاورتين ولكن بشكل متعاكس وكأنهما سيارتان تسيران في اتجاهين متضادين واحتكتا ببعضهما، فإذا كانت هذه الحركة الانزلاقية بطيئة وعلى مر ألوف وملايين السنين نتج عنها ما يسمى بالفوالق، مثال ذلك فالق البحر الميت الذي يبدأ من البحر الأحمر ويتجه شمالاً إلى البحر الميت بين الأردن وفلسطين ثم يستمر شمالاً إلى لبنان ثم سوريا حتى يصل إلى تركيا وإيران، أما إذا كانت هذه الحركة الانزلاقية سريعة ومفاجئة فإنها تحدث الزلازل، ومعنى ذلك أن الزلزال يحدث نتيجة حركة سريعة ومفاجئة لصفيحتين متجاورتين من الصفائح الأرضية إما في اتجاه تقاربي أو انزلاقي، وتتعرض الأرض سنوياً لنحو مليون زلزال لا يشعر الناس بمعظمها إما لضعفها أو لحدوثها في مناطق غير مأهولة؛ فالإنسان لا يشعر بالزلزال عادة إلا حين تصل شدته إلى أربع درجات بمقياس ريختر، ويعتبر الزلزال كبيراً إذا وصلت شدته إلى 7 درجات، أما إذا وصل إلى 9 درجات فإنه يعتبر زلزالاً مدمراً.


    يتبع ...



    avatar
    THE LAST SAMURAI
    عضو ناشط
    عضو ناشط

    تاريخ التسجيل : 11/03/2011

    default رد: تسونامي اليابان والزلزال ونهايه العالم المزعومه

    مُساهمة من طرف THE LAST SAMURAI في الإثنين مارس 14, 2011 2:40 pm

    في لحظة حددها الله في علمه الأزلي، وعلى طول ألوف الأميال من الشواطئ بجنوب القارة الآسيوية، كانت الحياة تسير على السنن المقررة لها، الناس يسعون في الأرض، البعض في أعمالهم، والبعض في بيوتهم والبعض على الشواطئ في لهوهم وعبثهم، أو في نزواتهم وانحلالهم، والكل آمنون، وفجأة، وفجأة انقلبت الدنيا رأساً على عقب، وزاغت أبصار الناس، وذهلت عقولهم، وبلغت القلوب الحناجر، فقد انفجر البحر، وتدافعت أمواجه تهاجم الشواطئ وتطارد الناس في عنف وقوة وجبروت مكتسحة ومدمرة كل شيء أمامها، وتساءل الناس في فزع وذهول: ما الذي حدث؟، أهو يوم القيامة؟!، أم هذه مقدماته؟!!، أم هو تحقيق لقول ربنا ـ عز وجل ـ : " أَفَأَمِنَ أَهْلُ القُرَى أَن يَأْتِيَهُم بَأْسُنَا بَيَاتاً وَهُمْ نَائِمُونَ . أَوَ أَمِنَ أَهْلُ القُرَى أَن يَأْتِيَهُم بَأْسُنَا ضُحًى وَهُمْ يَلْعَبُونَ . أَفَأَمِنُوا مَكْرَ اللَّهِ فَلاَ يَأْمَنُ مَكْرَ اللَّهِ إِلاَّ القَوْمُ الخَاسِرُونَ " (الأعراف:97-99).


    إنها تسونامي، جند من جند الواحد القهار، كتبها في علمه الأزلي وحدد لها الزمان والمكان والتكليف، حتى إذا انطلقت بإذنه ومشيئته اكتسحت ودمرت ما أراد لها ربها ـ جل وعلا ـ فإذا انتهت عادت من حيث جاءت وكأن شيئاً لم يكن. " هُوَ الَّذِي يُرِيكُمُ البَرْقَ خَوْفاً وَطَمَعاً وَيُنشِئُ السَّحَابَ الثِّقَالَ . وَيُسَبِّحُ الرَّعْدُ بِحَمْدِهِ وَالْمَلائِكَةُ مِنْ خِيفَتِهِ وَيُرْسِلُ الصَّوَاعِقَ فَيُصِيبُ بِهَا مَن يَشَاءُ وَهُمْ يُجَادِلُونَ فِي اللَّهِ وَهُوَ شَدِيدُ المِحَالِ " (الرعد:12، 13).
    إن من أرسل الريح على عاد، والصيحة على ثمود، والطوفان على قوم نوح، وأطبق البحر على فرعون، وخسف بقارون الأرض، هو هو من أرسل هذه (التسونامي) تذكيراً للمعرضين، ودحضاً للطبيعيين الذين ينسبون كل شيء إلى الطبيعة وكأن لها عقلاً تفكر به وتثور، أو قلباً تشعر به وتغضب، فبئس ما قالوا وبئس ما يظنون.
    -----
    يتبع ....
    avatar
    THE LAST SAMURAI
    عضو ناشط
    عضو ناشط

    تاريخ التسجيل : 11/03/2011

    default رد: تسونامي اليابان والزلزال ونهايه العالم المزعومه

    مُساهمة من طرف THE LAST SAMURAI في الإثنين مارس 14, 2011 2:43 pm

    ظاهرة (التسونامي) أو أمواج البحر العملاقة هي كلمة يابانية تعني (أمواج الموانئ)، وهي عبارة عن سلسلة من أمواج البحار أو المحيطات السريعة والقوية الناتجة عن سبب من ثلاث: (الزلازل - ثورات البراكين - سقوط الشهب والنيازك من الفضاء الخارجي في البحار أو المحيطات ويكثر حدوث هذه الظاهرة في المحيط الهادي حيث يوجد أكثر من نصف براكين العالم كما أن اليابان تقع على الحزام الناري للزلازل .


    حدوث الكوارث الطبيعية كالزلازل والبراكين والأعاصير والفيضانات والسيول يجب أن يُفهم أنه ليس بمعزل عن التوجيهات الإلهية في الكون، إذ أن هذه الكوارث تعد جنوداً لله، تذكر الغافلين والمقصرين في أداء واجباتهم تجاه خالقهم ـ سبحانه وتعالى ـ أو قد تكون عقاباً لبعض العصاة منذ قديم الأزل، فما حدث لعاد وثمود كان عقاباً محدداً وفي أزمنة معينة لقوم كفروا بالله ـ تعالى ـ وتمادوا في غيهم وطغيانهم، فجاءهم عقاب الله ـ سبحانه وتعالى ـ على صورة كارثة من تلك الكوارث.
    وعندما أقسم القرآن بـ" .. الأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ " لم يعرف الناس في البداية ماهية هذا الصدع، ثم اكتشف العلماء أن تلك الصدوع هي التي تفصل الصفائح المكونة للقشرة الأرضية، وأنها مهولة في أحجامها وأطوالها، وأن باطن الأرض المشتعل والمكون من الصخور المنصهرة يتنفس من خلالها، ولولا وجود تلك الصدوع لانفجرت الطاقة المحبوسة في باطن الأرض على مر ألوف وملايين السنين ولدُمِّرَ كوكب الأرض وتحول إلى شظايا متناثرة تسبح في الفضاء.
    كما يجب أن نعلم أن
    الزلازل هي المتنفس الطبيعي لتلك الطاقة الهائلة التي تتكون في باطن الأرض نتيجة انصهار الصخور والمعادن المكونة له وحركتها الدائبة والمستمرة وارتفاع درجات الحرارة بها إلى ألوف الدرجات المئوية.
    كل هذه العوامل تؤدي إلى تولد ونشوء ضغط هائل وطاقة مهولة في باطن الأرض تظل تتزايد وتموج بداخله باحثة لها عن متنفس تنطلق منه حتى تجد جزءاً ضعيفاً في قشرة الأرض، فتنفجر منه مدمرة إياه ومسببة تلك الحركة العنيفة بين الصفائح المكونة للقشرة الأرضية بما ينتج عنه، وهذه الطاقة الكامنة داخل باطن الأرض لو لم تجد هذا المتنفس بين الحين والآخر فمن الممكن أن تؤدي إلى انفجار كوكب الأرض وتطايره في الفضاء الخارجي في صورة شهب ونيازك تماماً كما حدث ويحدث بالفعل لكثير من الكواكب والنجوم.






    يجب أن نذكر أن كل هذه الاكتشافات العلمية التي توصل إليها الإنسان بقدرة الله ـ عز وجل ـ ما هي إلا أسباب ظاهرية أخضعها المولى ـ تبارك وتعالى ـ لقانون السببية الذي جعله ـ سبحانه ـ ميزان الحركة على هذه الأرض، لكن الفعل والحدث في النهاية يبقى محكوماً بإرادة الله ـ عز وجل ـ وبحكمته التي اقتضاها علمه الأزلي ـ سبحانه ـ وقد أردنا التنبيه على هذه النقطة قبل الولوج في هذا التفصيل حتى لا يظن ظانُّ أن وجود أسباب الظاهرة هو السبب المباشر في حدوثها كما يدعي الآن من يصفون كل هذه الظواهر الكونية الإلهية بـ(غضب الطبيعة) ويعزلونها نهائياً عن إرادة الله مالك الأكوان ـ سبحانه وتعالى ـ لكن الصواب الذي تقتضيه عقيدة المؤمن هو أن يدرك أن إرادة الله ـ عز وجل ـ هي المحرك الفعلي لكل هذه الأحداث.

    يتبع ...
    avatar
    ضياء الحلوجي
    مدير المنتدى
    مدير المنتدى

    تاريخ التسجيل : 05/03/2011
    العمر : 37

    default مجهود خارق

    مُساهمة من طرف ضياء الحلوجي في الثلاثاء مارس 15, 2011 3:26 am





    موضوع جميل وكلام منطقي واشكرك بقوه
    علي المجهود الخارق المميز
    وجزاك الله خير
    ومزيد من التألق ولك مني الاحترام والتقدير

    avatar
    كتاب بلا أوراق
    مشرف
    مشرف

    تاريخ التسجيل : 05/03/2011
    العمر : 33
    الموقع : مصري مقيم بالكويت

    default رد: تسونامي اليابان والزلزال ونهايه العالم المزعومه

    مُساهمة من طرف كتاب بلا أوراق في الثلاثاء مارس 15, 2011 6:50 pm

    فعلاً ياأحمد عندك حق في بعض من علماء الطبيعة قالوا إن تسونامي اليابان ده غضب من الطبيعة لكنهم متأكدين من داخلهم إن ده غضب الله الجبار الخالق ولكنهم يخشون أن يعلنوها خوفاً على مناصبهم في دول الغرب وإتهامهم بالأسلمة وأخيراً شكراً على مجهودك الجبار وبجد إنت مكسب حقيقي لمنتدانا ربنا يبارك فيك .


    *************************************************



    avatar
    THE LAST SAMURAI
    عضو ناشط
    عضو ناشط

    تاريخ التسجيل : 11/03/2011

    default رد: تسونامي اليابان والزلزال ونهايه العالم المزعومه

    مُساهمة من طرف THE LAST SAMURAI في الأربعاء مارس 16, 2011 1:52 am


    ظاهرة الحضيض القمري تلهب خيال المأساويين

    ذكر أن موعد اقتراب القمر من الأرض يسبقه هذه الكوارث الطبيعيه كما حدث من قبل في كارثه تسونامي اندونسيا
    التي سبقت اقتراب القمر من الأرض بأسبوعين تقريبا
    وأيضا اقتراب القمر من الارض يوم 19 مارس الحالي ينسب له بعض الناس أنه السبب في كارثه تسونامي اليابان
    فلننظر الى التالي

    الخرافة تحتل مساحة كبيرة ولا يستهان بها في الثقافة الانسانية عبر العديد من العصور ، وان كانت في الوقت الحالي " انخفضت " ولكنها لم تختفي .
    لان المشكلة الوحيدة تمكن في الانسان نفسه وابتعادة عن دينه فلو ان هناك ايمان بان كل شىء بيد الله عز وجل لما كان هذا الموضوع اضافة الى ضعف الحركة التنويرية

    خرافات نسجت حول القمر ......

    اعتقد الناس في الازمنه القديمة في خطر القمر وخصوصا عندما يكون بدرا ، وكانوا يعتقدون ان الناس معرضة للاصابة بالجنون عندما يكون القمر بدرا. وطبعا ليس للقمر علاقة مطلقفا بفقد عقول الناس ، والفكرة في علاقته بجنون الناس ليست الا خرافة وهي احدى الخرافات القديمة والعديدة عن القمر.
    وهناك خرافة اخرى تقول : بان القمر دليل على ان شيئا مخيفا على وشك الحدث ، وتذكر كتب التاريخ كيف هزك اليونانيون في سيراقوزه لانهم كانوا خائفين من ان يقوموا برحلة بحرية في اثناء الخسوف ، وكانت كثير من الشعوب تخشى الخسوف كما كان يخشاه اليونانيون.
    واعتاد هنود احدى قبائل امريكا الجنوبية ان يضربوا بفئوسهم كلما حدث خسوف للقمر ، اذ كانوا يعتقدون ان القمر غاضب عليهم لانهم كسالى وكانوا يخافون ان يعاقبهم اذا لم يشتغلوا بجد.واعتاد اهالي انجلترا ان يعتقدوا ان مشاهده الهلال الجديد شؤوم الا اذا كان في جيبك قطعة فضيه واعتقدوا ايضا ان انسب الاوقات رحصاء نقودهم هو الوقت الذي يكون فيه القمر بدرا وانها تزداد مع ازدياد حجم القمر اذا احصيتها عندما يكون القمر بدرا.
    وحتى اليوم مازال كثير من الناس يعتقدون بالخرافات القديمة عن القمر ، الم تسمع يوما ما انه يجب ان تشاهد الهلال الجديد دائما عن طريق كتفك ايسرى ، ويعتقد كثير من الناس ان حظك سيكون سيئا اذا تصادف ان شاهدته عن طريق كتفك اليمنى ، ومن العسير ان تعرف كيف بدات مثل هذه الفكرة السخيفة.
    وهناد فكرة شائعة بانه يجب ان تزرع بعض النباتات عندما يكون القمر محاقا وتزرع غيرها عندما يكون بدرا ، ولو ان العلماء لم يجدوا دليل عن علاقة بين القمر ونمو المحصولات ، فان الارض تكتسب حرارة وضوءا من الشمس في 13 ثانية اكثر مما تكتسبه من القمر في سنه كاملة ، ولا تتاثر النباتات سواء اكان القمر مضيئا او غير مضىء.
    ثم ان هناك خرافة شائعة عن القمر بان له علاقة بحالة الجو ، ولعلم سمعت بعض الناس يقولون ان الجو سيكون معتدلا بسبب اتجاه طرفي الهلال جانبا او انه سيكون ممطرا لان طرفي الهلال متجهان الى اعلى ، وكان المعتقد ان طرفي الهلال المتجهين الى اعلى يحبسان المياه ، وفي الاشعار والقصص القديمة اشارات كثيرة الى العلاقة بين طرفي الهلال وبين حالة الطقس ، وهذا غير صحيح مطلقا ، فاتجاه طرفي الهلال مرتبط بموضع القمر وحركاته وليس بحالة الجو. وليس من العجيب ان يكون للناس في الازمنه القديمة افكار غريبة عن اثار القمر بل ان القمر بتغييراته كان اكثر غموضا من الشمس ولكن المدهش ان الناس في الوقت الحالي لم يتخلصوا من خرافاتهم عن القمر رولا بد ان يعرف كل انسان ان القمر يقوم بـ
    1 – عمليتي المد والجزر
    2 – يعتبر اساس للتقويم الهجري
    3 - يقوم بعمل مصباح كبير في السماء
    يساعد على جعل السماء جميلة في الليل
    ولكنه لا يقوم باي عمل اخر لينفعنا او يضرنا
    avatar
    كتاب بلا أوراق
    مشرف
    مشرف

    تاريخ التسجيل : 05/03/2011
    العمر : 33
    الموقع : مصري مقيم بالكويت

    default رد: تسونامي اليابان والزلزال ونهايه العالم المزعومه

    مُساهمة من طرف كتاب بلا أوراق في الجمعة مارس 18, 2011 1:05 am

    صح يا أحمد الحاجات دي بتتقال وكلنا بنسمعها الغرب بيتكلم بإسم العلم وإحنا بنتكلم بالقرآن هما عمالين يحسبوا في خرافات كونية مش مضمونة لكن المضمون هو ما أتى في القرآن الكريم وآخراً أحب أشكرك على المجهود الجبار إللي إنت عامله الموضوع ده خاص وحصري على حرية قلم والمتابعة بتاعتك كلها إسنادات علميه لعلماء أقروا بيها بالفعل يعني إنت مابتقولش كلام وخلاص وإللي مش مصدق يسأل ويدور أكيد هيوصل لنفس إللي وصلناله .


    *************************************************




      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أبريل 28, 2017 8:16 pm